هل كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقبل يد فاطمة رضي الله عنها

الرئيسيةتصنيف: شرح الحديثهل كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقبل يد فاطمة رضي الله عنها
اشرف asked 3 سنوات ago

هل اقوم واقيل ابنى عند دخولة كما كان يفعل النبى مع السيدة فاطمة ام هذا الفعل للبنات فقط وهل كان هذا فعل النبي مع كل اولادة وجزاكم الله خيرا

1 Answers
محمد بن شمس الدين المشرفين answered 3 سنوات ago

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعدك
 
عن عائشة رضي الله عنها قالت: (مَا رَأَيْتُ أَحَدًا كَانَ أَشْبَهَ سَمْتًا وَهَدْيًا وَدَلًّا مِنْ فَاطِمَةَ كَرَّمَ اللَّهُ وَجْهَهَا كَانَتْ إِذَا دَخَلَتْ عَلَيْهِ قَامَ إِلَيْهَا فَأَخَذَ بِيَدِهَا، وَقَبَّلَهَا، وَأَجْلَسَهَا فِي مَجْلِسِهِ، وَكَانَ إِذَا دَخَلَ عَلَيْهَا قَامَتْ إِلَيْهِ، فَأَخَذَتْ بِيَدِهِ فَقَبَّلَتْهُ، وَأَجْلَسَتْهُ فِي مَجْلِسِهَا) رواه أبو داود تحت باب “بَابُ مَا جَاءَ فِي الْقِيَامِ” وصححه الألباني
وفي لفظ: ( إِذَا رَآهَا قَدْ أَقْبَلَتْ رَحَّبَ بِهَا ثُمَّ قَامَ إِلَيْهَا فَقَبَّلَهَا ثُمَّ أَخَذَ بِيَدِهَا فَجَاءَ بِهَا حَتَّى يُجْلِسَهَا فِي مَكَانِهِ) رواه البخاري في “الأدب المفرد” تحت باب ” باب الرجل يقبل ابنته” [وصححه الألباني]
 
وفي لفظ: (إِذَا رَآهَا قَدْ أَقْبَلَتْ، رَحَّبَ بِهَا، ثُمَّ قَامَ إِلَيْهَا، فَقَبَّلَهَا، ثُمَّ أَخَذَ بِيَدِهَا فَجَاءَ بِهَا حَتَّى يَجْلِسَهَا فِي مَكَانِهِ) رواه النسائي في باب: “قبلة ذي محرم” 
وفي لفظ: (وَكَانَتْ إِذَا دَخَلَتْ عَلَيْهِ، قَامَ إِلَيْهَا وَقَبَّلَهَا، وَرَحَّبَ بِهَا، وَأَخَذَ بِيَدِهَا وَأَجْلَسَهَا فِي مَجْلِسِهِ) رواه ابن حبّان
 
فقد يَهِم من يقرأ اللفظ الأول (فَأَخَذَ بِيَدِهَا، وَقَبَّلَهَا) أن رسول الله صلى الله عليه وسلّم كان يقبّل يدها رضي الله عنها، ولكن عند الاطّلاع على الألفاظ الأخرى الواردة في الحديث يتبين أن قوله (وَقَبَّلَهَا) أي التقبيل لها ويس ليدها
 

أما عن تفبيل الوالد ليد ولده، فالأولى ترك ذلك لأن هذه القبللة فيها توقير، والتوقير يجب أن يكون من الأولاد لوالدهم وليس من الوالد لأولاده.
 
والله أعلم